الإفراج عن معتقلين في سجن صيدنايا

 

 

 

أفرجت السلطات السورية خلال اليومين الماضيين عن مجموعة من المعتقلين السياسيين في سجن صيدنايا، بلغ عددها 123 معتقلا ممن انتهت أحكامهم منذ سنوات، توزعت كالآتي:

38 حالة مرض عضال- 62 إخوان مسلمون-  6 حزب التحرير الإسلامي- 6 من المحسوبين على حزب التحرير الإسلامي- 7 بعث العراق- 1 حزب كردي. بالإضافة إلى ثلاثة من المعتقلين "الأحداث".

ومن بين المفرج عنهم مصطفى خليل "أبو طعان" قائد الكفاح المسلح في لبنان             المعتقل منذ عام1983 .

فارس مراد – المنظمة الشيوعية العربية- المعتقل منذ عام 1975 . 

صلاح حلاوة وتيسير لطفي المعتقلين منذ عام 1981 – مجموعة الطيارين الضباط .            

خليل الخيرات المعتقل منذ عام 1970-1985 ثم من عام 1992 وحتى تاريخ الإفراج عنه ليلة أمس.- بعث القيادة القومية.

حاجي سيدوش حاجي، آخر معتقل من حزب العمال الكردستاني.

بسام الرفاعي من مجموعة "الأحداث".

ومن بين المفرج عنهم أيضا : يحيى بحاح- حماة ،- عبد القادر سراقبي- حماة، مصطفى علي جواش- حماة ،حمدو الحسيان- حماة، خالد أحمد الخباز- حماة، نصوح أسعد البكري- حماة، أحمد القداح- حماة،  محمد القداح – حماة ، فؤاد اسماعيل، محمد عساني، رضوان العمري، عبد الرحمن حساني،  صفوان عيون السود، محمد طالب الحفيان- ادلب، عبادة الحريري ، عبد القادر الزنك- جسر الشغور ، اسماعيل حمود، فاروق الدخيل، ماهر حاكمي- حماة، غزوان قوجة- حمص، نصوح البكري-  حماة، عبد العظيم التنبي- حلب، أيمن حلبية- حماة، أحمد خالوصي- حماة ، محمود علي ياسين، ناجح جمال الدين، خالد عبد الغفور- حلب، أحمد جولاق- اللاذقية، محمد جولاق-  اللاذقية، محمد الرفاعي- حلب، أبو عبده هداجي-  ادلب،حمدو خلف الحسيان ، أحمد اسماعيل شحادة- درعا، ناصر ياسين- سراقب، حسين عبد العزيز الحسن-  سراقب. وهم من جماعة الإخوان المسلمين وقضى معظمهم أكثر من عشرين عاما في المعتقل.

فيصل هويدي – الرقة، رشاد رشو ، من جماعة بعث القيادة القومية.

مأمون اسماعيل- رشيد حسين البلش- إبراهيم بطبوطة،.تهم متفرقة.

 

يذكر أنه قد تم نقل المعتقلين الثمانية المعروفين بمجموعة الأحداث من سجن صيدنايا إلى فرع الأمن العسكري، لكن أعيد أربعة منهم فيما بعد إلى السجن لأسباب مجهولة.

ولم يشمل الإفراج عماد شيحة،العضو الوحيد المتبقي من المنظمة الشيوعية العربية، والذي يمضي حاليا عامه التاسع والعشرين في المعتقل .

كما لم يشمل تيسير الهندي – عضو جبهة التحرير المعتقل منذ عام 1977 والذي منعت زيارته منذ عام 1980 وحتى الآن، علما أنه مصاب بالطرش التام.

 

جمعية حقوق الإنسان في سورية – دمشق ص0ب 794 – هاتف 2226066 – فاكس 2221614

Email :hrassy@ ureach.com

                 hrassy@ lycos.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كما استثنى الإفراج مجموعة الطيارين الذي قضوا ثلاثة وعشرين عاما في المعتقل حتى الآن، ومن بينهم رفيق الحمامي- محمود كيكي- بشار العشي.

بالإضافة إلى الدكتور عبد العزيز الخير المعتقل منذ عام 1992 .

فضلا عن مئات المعتقلين الموجودين في سجن صيدنايا.حيث يوجد حوالي عشرين حالة مرض عضال لم يتم عرضها على اللجنة الطبية، بالإضافة إلى حوالي 500 معتقل من الإخوان والتيارات الإسلامية الأخرى وحوالي 90 معتقلا من حزب التحرير الإسلامي ، وحوالي 50 معتقلا من بعث العراق، و30 معتقلا من التنظيمات الفلسطينية و25 معتقلا من التيارات الأخرى.علما أن الزيارة ممنوعة على عدد كبير منهم لفترات طويلة تتراوح ما بين السنة وثمانية أشهر واثني عشر سنة.

 

إن جمعية حقوق الإنسان في سورية،إذ ترحب بعودة المفرج عنهم إلى عائلاتهم ومجتمعهم، فإنها تطالب بالإفراج عن المعتقلين السياسيين كافة ،بعيدا عن الانتقائية في الإفراج التي استثنت أشخاصا من نفس المجموعات التي أفرج عن بعض أعضائها ، ومعظمهم قضى أكثر من عشرين عاما في المعتقل، وبعضهم يعاني من أوضاع صحية متردية. فالإفراج عن المعتقلين السياسيين كافة لا يحتاج لأكثر من قرار سياسي واضح لتبييض السجون وإغلاق هذا الملف نهائيا.

 

 

 

1/2/2004                                                   جمعية حقوق الإنسان في سورية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

جمعية حقوق الإنسان في سورية – دمشق ص0ب 794 – هاتف 2226066 – فاكس 2221614

Email :hrassy@ ureach.com

                 hrassy@ lycos.com